أعراض الحمل في الشهر التاسع بولد | هل تختلف عن أعراض الحمل ببنت

أعراض الحمل في الشهر التاسع بولد | هل تختلف عن أعراض الحمل ببنت

ها الآن قد قضيت فترة كبيرة من الحمل وأوشكت هذه الرحلة على مشارف الانتهاء، وتتساءلين هل أعراض الحمل في الشهر التاسع بولد مختلفة عن الشهور السابقة أم أن هناك علامات جديدة ستظهر وتختلف عن الحمل ببنت، إذ أن هذه العلامات تفرحها تارةً، وتؤرقها تارةً أخرى، ولكن تحلي بالصبر عزيزتي حتى انتهاء الأيام الباقية المعدودة، بجانب الانتباه جيدًا إلى العلامات التي قد تطرأ عليك فقد تكون إشارة إلى قرب موعد الولادة، تابعي معنا لمعرفة المزيد. 

أعراض الحمل في الشهر التاسع بولد 

اعراض الحمل في الشهر التاسع

قد وصل صغيركِ إلى الشهر التاسع ويريد أن يرى الدنيا وفي وضع الاستعداد للولادة ونزول رأسه إلى أسفل، ولكن الشيء الذي يشغلك هو هل علامات الحمل في الشهر التاسع بولد مختلفة عن أعراض الحمل ببنت؟ كل ما يلزمك معرفته عن هذه العلامات، ستعرفينها بالتفصيل خلال السطور أدناه: 

ضغط الحوض في الشهر التاسع 

لا شك أن من أبرز الأعراض التي تزعجك عند بدء الشهر التاسع هو رغبة جنينكِ في الخروج إلى العالم الخارجي، لقد اكتمل نموه وقوى ساعده واشتدت عضلاته وبدأت تضغط على الحوض، الوركين والمثانة. 

انقباضات المخاض الكاذب 

ستصبح الانقباضات والتقلصات على أشدها في هذا الوقت، إنها تخدعك مرارًا وتكرارًا وتوهمكِ بأن موعد الولادة قد اقترب، على الرغم من خداعها، إلا أنها ليست سيئة، إذ تهيئ جسدك للولادة، إلى جانب أنها تحرك صغيرك إلى وضعية جيدة، يُطلق على هذه الانقباضات وتلك التقلصات اسم “براكستون هيكس” إذ تسبب لك رعشة في ساقيكِ ومهبلكِ. 

تستطيعين التنفس بشكل أفضل 

كما ذكرنا سابقًا أن جنينكِ في وضع استعداد للولادة ونزل رأسه أسفل الحوض، بذلك سيخف الضغط على الحجاب الحاجز والرئتين، لقد كدتِ تتنفسين بشكل طبيعي عما كنتِ عليه في المراحل السابقة من الحمل، ولكن إذا لم ينتابكِ هذا الشعور وما زلتِ تعانين من صعوبة في التنفس، فتيقني تمامًا من أن الجنين لم يعد ينزل إلى الحوض أو تعانين من نقص عنصر الحديد في جسمكِ، ولا بد من التواصل مع معالجكِ. 

تمدد عنق الرحم لديكِ 

بمجرد دخولكِ الشهر التاسع، سيتمدد عنق الرحم من تلقاء نفسه، وهذا أمر طبيعي وغير مدعاة للقلق، لأن الجسم في أتم الاستعداد للمخاض في أي وقت خلال هذا الشهر، وإذا لم يحدث تمدد لعنق الرحم، سيضطر طبيب النساء والتوليد من وصف بعض الأدوية. 

تغيرات في الحالة المزاجية 

بسبب التغيرات في هرمونات جسم الحامل، ينتابها تغيرات في الحالة المزاجية منذ بداية الحمل، فنجد أنها تشعر بالفرح والسعادة في أوقات ما، وأحيانًا أخرى ينتابها حالة من الحزن واللامبالاة، وقد تشعر بالحزن والفرح في آنٍ واحد، وقد نلقي اللوم على ارتفاع معدل هرمون التيستوستيرون، وعند بلوغها الشهر التاسع تزداد هذه الأحاسيس ويرافقها القلق والخوف الشديد خشيةً من الولادة وآلامها. 

تغيرات في الوزن 

من الطبيعي أن يزداد وزن الحامل خلال فترة الحمل وخاصةً في الشهور الأخيرة من الحمل، ويصبح جسمها بشكل عام غير متناسق ونخص بالذكر منطقتي الخصر والبطن. 

ختامًا، هذه كانت بعض أعراض الحمل في الشهر التاسع بولد المعروفة طبيًا، ومن المؤكد أنك تستمعي إلى بعض الروايات التي ترويها لك جداتكِ من التنبؤ بجنس الجنين عن طريق شكل بطنكِ، إذ يزعمون أن شكل البطن بولد يختلف عن شكل البطن بأنثى، وحتى العلامات تختلف تبعًا لنوع الجنين، ولكن نود أن ننوه إلى أن هذه المعتقدات قديمة وكانوا يستخدمونها قبل ظهور التقنيات الحديثة لتحديد نوع الجنين، على الرغم من ذلك فإنها طريفة بعض الشيء.